فوائد النوم المبكر .. ستجعلك تأوي لفراشك قبل الجميع

بواسطة: doaa - آخر تحديث: 19 يناير 2020
فوائد النوم المبكر .. ستجعلك تأوي لفراشك قبل الجميع

كلنا لدينا الكثير من المسئوليات الخاصة بالعمل والمهام الأسرية التي لا تنتهي، والتي تجعلنا نتمنى لو أن اليوم يتكون من 40 ساعة وليس مجرد 24 ساعة. مما يجعلنا نضحي بالكثير من الراحة والنوم من أجل إنجاز بعض المهام المكدسة والتي لا تنتهي. ولكن ثبت أن هذا خطأ كبير نرتكبه في حق أنفسنا وحق أسرنا، خاصة بعد الدراسات العديدة التي أجريت والتي وجدت أن هذا الفعل ينتج عنه نتيجة عكسية وآثار جانبية خطيرة على صحتنا الجسدية والنفسية وقدرتنا على العمل والتعامل مع الآخرين. لذلك سنعرض عليك اليوم فوائد النوم المبكر والتي ستجعلك تلقي بكل شيء وتأوي إلى فراشك قبل الجميع.

النوم

فوائد النوم مبكرًا

النوم المبكر يحميك من أمراض القلب والأوعية الدموية

وجد الباحثون أن عدد دقات القلب ينخفض أثناء النوم وذلك لتوقف الجسم عن الكثير من الأعمال، حيث لا يحتاج لضخ الكميات كبيرة من الأكسجين للعضلات التي لا تقوم بأي عمل في هذا الوقت. مما يجعل القلب في حالة أقرب للراحة والانتظام في العمل، ويجعل الأوعية الدموية تنبسط جدرانها وتتسع لكمية أكبر من الدم مما يساعد على خفض ضغط الدم المرتفع، ومنع الإصابة بالجلطات القلبية والسكتات الدماغية والتي تحدث نتيجة توقف الدم في الأوعية الدموية المنقبضة بفعل التوتر والضغط العصبي واللذان يستطيع النوم المبكر السيطرة عليهما. [1]

النوم المبكر يحميك من الإصابة بالسرطان

وجدت دراسات حديثة أن الأشخاص الذين يعملون في أوقات الليل أو يسهرون طويلWا معرضون أكثر للإصابة بسرطان الثدي والقولون. ويحدث هذا بسب انخفاض إفراز هرمون الميلاتونين في أدمغتهم وهو الهرمون الذي يفرزه المخ عند النوم في فترة الليل وفي الظلام والذي يعمل على تنظيم مواعيد النوم والاستيقاظ والتي يطلق عليها (الساعة البيولوجية)، حيث وجد العلماء أن هذا الهرمون له قدرة كبيرة على محاربة نمو الأورام بأنواعها. ولكي ينتظم إفرازه ينصح العلماء بالنوم المبكر في الساعات الأولى من الليل ويفضل أن تنام في غرفة مظلمة تماما ليحصل المخ على الإشارات السليمة التي تمكنه من إفراز هرمون الميلاتونين.

النوم يساعد على مكافحة الأمراض الالتهابية

وجد العلماء أن النوم المبكر ولساعات كافية يعمل على منحك الاسترخاء الكافي الذي يقوم بتقليل إفراز جسمك لهرمونات التوتر والتي تسبب زيادتها في الإصابة بمختلف أنواع الأمراض الالتهابية والتي تعتبر مقدمة لأمراض عديدة مثل مرض السكر وأمراض الجهاز الهضمي والسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية.

 النوم المبكر ينشط ذاكرتك

وجد العلماء أن المخ يعمل طوال فترة الاستيقاظ بشكل كبير لينظم مهام يومك المتعددة، مما يعيقه من مجموعة أخرى من المهام والتي لا يستطيع أن يقوم بها إلا أثناء نومك وبالتحديد في مرحلة النوم العميق ومنها تنقيح أحداث اليوم وصنع الذكريات وتثبيتها وتنظيم المعلومات التي حصلت عليها في يومك وربطها ببعضها وتنسيق المشاعر. [2]

النوم المبكر يساعدك على التخلص من الوزن الزائد

ناقشت دراسات كثيرة علاقة النوم المبكر بالحصول على جسم متناسق بدون وزن زائد، حيث وجد أن النوم المبكر يقوم بعمل توازن في الهرمونات التي تعمل على تحفيز الشهية وهما هرمون اللبتين وهرمون الجرلين، حيث وجد أن عدم الحصول على قدر كاف من النوم يسبب اضطراب في هذه الهرمونات مما يدفعك لتناول المزيد من الطعام ويسبب زيادة في الوزن.[3]

النوم المبكر يحميك من الاكتئاب

عندما تدخل إلى فراشك مبكرًا ويبدأ جسمك في الاسترخاء يبدأ في إنتاج هرمون السيريتونين المسئول عن الشعور بالسعادة لذلك عندما تحصل على عدد ساعات نوم من 7 إلى 9 ساعات مع الاسترخاء تستيقظ بشعور من الهدوء والسعادة بسبب هرمون السيريتونين الذي أفرزه مخك، وبالتالي تقل جدا احتمالات إصابتك بالاكتئاب.

198 مشاهدة