فوائد الكمون .. تجعله كنزًا في مطبخك

بواسطة: كُتاب فوائد.نت - آخر تحديث: 29 ديسمبر 2019
فوائد الكمون .. تجعله كنزًا في مطبخك

عُرف الكمون منذ آلاف السنين كنوع من التوابل لا مثيل له، حيث يضفي على الطعام نكهة يمكنك تمييزها حتى من الرائحة، كما ذكر كثيرًا في الطب الشعبي القديم عن فوائد الكمون الطبية العديدة، مما يجعله يحظى بشعبية واسعة في كل دول العالم وخاصة في الصين والهند ومنطقة الشرق الأوسط ودول حوض البحر المتوسط والتي ينمو فيها.
أما بالنسبة للطب الحديث فقد قُدمت العديد من الأبحاث الطبية التي تشرح فوائد الكمون للصحة، وكيفية استخدامه في علاج وتخفيف أعراض الكثير من الأمراض مثل أمراض الجهاز الهضمي والمناعي ومشكلات الدورة الشهرية.

فوائد الكمون
يساعد في علاج الإسهال

عرف الكمون قديمًا كعشب طبي يساعد في علاج الإسهال، حيث قام الباحثون بتجربته على الفئران التي كانت تعاني من الإسهال والذي ساعد على شفائهم. كما كانت الأمهات والجدات يقومون بعمل خلطة سحرية من الكمون لعلاج الإسهال. عن طريق سلق بعض الأرز في الماء حتى يصبح طريًا ولزجًا ويخرج النشاء الموجود في الأرز ثم يضاف له حفنة من الكمون المطحون ويمزج جيدًا مع بعض الملح ثم يتناوله مريض الإسهال، حيث يقوم الكمون على تخفيف الإسهال كما يقوم نشاء الأرز بعمل كتلة نشوية في البطن والتي تمتص المياه فتقلل من حدة الإسهال.

يحارب البكتيريا والطفيليات

وجد أن استخدام الزيت المستخرج من بذور الكمون لديه فعالية كبيرة كمبيد لليرقات ومطهر للأمعاء، حيث يستطيع الزيت قتل سلالات من البكتيريا المقاومة للمطهرات الأخرى، كما يعتقد الباحثون أن المادة الفعالة في الكمون قد تساعد في قتل البكتيريا الضارة التي تحاول مهاجمة جهاز المناعة لديك. وهذا قد يفسر سبب استخدام الكمون كمادة حافظة في الطعام لعدة قرون وهو من أهم فوائد الكمون المعروفة.

يساعد في خفض الكوليسترول

إن وجود مستويات عالية من الكوليسترول والدهون في الدم له أضرار عديدة على القلب والأوعية الدموية. ويعتبر الكمون من المواد التي لها خاصية تقليل الكوليسترول والدهون في الدم وفي الجسم بأكمله.
فوجد أن من فوائد الكمون قدرته على المساعدة في خفض الكوليسترول لدى المرضى الذين يعانون من ارتفاع الكوليسترول في الدم إذا تم تناوله يوميًا بكميات محددة سواء وحده أو بإضافته للطعام.

يساعد في علاج السمنة

من فوائد الكمون قدرته على زيادة معدل الحرق مما يجعله العشب الأفضل لمن يمارسون حمية غذائية من أجل خفض الوزن،
حيث وجد أن الأشخاص الذين قاموا بإضافته للطعام بشكل يومي قد خسروا وزنًا أكبر من الذين لم يضيفوه رغم أن الجميع منتظم على نفس الحمية الغذائية والتمارين الرياضية.

يحسن أعراض القولون العصبي

قام الباحثون بتقييم مستخلص الكمون لعلاج المغص والتشنجات الهضمية والغثيان والانتفاخ المصاحب لمتلازمة القولون العصبي . حيث تمكن مستخلص الكمون من علاج هذه الأعراض لدى المشاركون في الدراسة الذين تناولوه بشكل منتظم. كما وجد بعض المرضى أن الكمون كان بديلاً فعالًا للأشخاص الذين لا يستطيعون تحمل تكلفة الأدوية الموصوفة لعلاج مرض التهاب القولون العصبي وهكذا تتحقق فوائد الكمون لمرضى القولون العصبي.

حالات الابتعاد عن الكمون

على الرغم من فوائد الكمون الصحية الكبيرة، إلا أنه له بعض التأثيرات والتي يجب عليك معرفتها جيدا ومناقشتها مع طبيبك قبل البدء في تناوله بانتظام.
يعتبر الكمون من الأعشاب الآمنة جدًا وليست له مخاطر، ولكن يوصي الأطباء بأن لا تزيد الجرعة اليومية من الكمون عن 300 إلى 600 مليجرام في اليوم الواحد.
كما يجب الانتباه إلى أن الإفراط في تناول الكمون قد يسبب تثبيط في هرمون التستستيرون (هرمون الذكورة) مما قد يؤثر على القدرة الإنجابية للرجل إذا تم تناوله بشكل زائد.
بالإضافة أنه يستخدم في بعض المناطق كعامل مساعد على الإجهاض، لذلك لا ينصح السيدات الحوامل بالإفراط في استخدامه.

293 مشاهدة